كورة ماتش

موقع كورة ماتش لمحبين الرياضة خاص بنشر جديد الاخبار الرياضية واخبار النجوم وملخلص المبارات

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

من ذروة المجد إلى هاوية الإدمان.. عشرة محطات صاخبة في حياة مارادونا


لم يكن دييجو أرماندو مارادونا، الذي تولى البارحة يوم الخميس، الهيئة الفنية لفرقة رياضية خيمناسيا لا بلاتا الأرجنتيني، فردًا من أجود لاعبي رياضة الساحرة المستديرة كرة القدم على مر الزمان الماضي ليس إلا، وإنما أكثر من  حرض الجدال ضِمن وخارج أرض ساحة اللعب.

أثرت حياة مارادونا الصاخبة الكثير من الكتب والأعمال السينمائية بأسلوب يفوق أي رياضي أجدد.

وفي السطور التالية أكثر أهمية عشرة محطات في حياة الأسطورة الأرجنتيني البالغ (58 عامًا).

حلم الطفولة

حالَما وصل مارادونا عشرة سنين كان شهيرًا فعليا في "بوينوس آيرس" بفضل حركاته البهلوانية في نطاق أرض ساحة اللعب.

دعي مارادونا لبرنامج تليفزيوني اسمه "سابادوس سيركولاريس" وفيه أعرب عن حلمه قائلا "لدي حلمان الأضخم هو أن ألعب في المونديال والـ2 أن أتوج بطلا".

كسب مارادونا مع منتخب الأرجنتين بمونديال 1986 بالمكسيك حيث تم اختياره افضل لاعب في المسابقة الرياضية مثلما إشترك في نسخ 1882 بإسبانيا و1990 بإيطاليا و1994 بالولايات المتحدة الامريكية.

يد الرب

في بطولة 1986 بالمكسيك، دَخلَت الأرجنتين مسابقة 1/4 الختامي في مواجهة إنجلترا، الاجتماع كان فيما يتعلق لدييجو والأرجنتينيين إحتمالية للثأر، وبالفعل اختتمت المسابقة بفوز "راقصي التانجو" بثنائية في بمقابل مقصد وأحرز مارادونا الثنائية.

أتى أول مقصد بلمسة يد لم يرها الحكم إلا أن مارادونا ذاته أطلق على الطريق الصحيح "مقصد يد الرب" والـ2 بعد أن راوغ الأسطورة الأرجنتيني 1/2 لاعبي المنتخب البريطاني واختير كأفضل مقصد في القرن الـ20 وأجدر مقصد في كل نسخ كأس العالم.

الإدمان

بدأ مارادونا في تعاطي الكوكايين في برشلونة عام 1982، حالَما كان يلعب بين جموع البرسا، وفي سنة 1991 تم إيقافه نتيجة لـ تعاطي ذلك الدواء المسكر في الوقت الذي كان يلبس فانلة نابولي.

بلغت معاناته من الكوكايين قمتها في ألفين حالَما تسببت كمية فوق المسموح به في تعرضه لأزمة قلبية سافر بسببها إلى كوبا للعلاج وإرجاع الإعداد والتدريب.

عن إدمانه المواد المخدرة أفاد مارادونا ذات مرة "في الافتتاح تعطيك المواد المخدرة إحساسا بالنشوة وكأنك فزت بمنافسة. وتفكر: لماذا أهتم بغد إذا كنت اليوم بطلا".

الطرد من المونديال

طرد مارادونا من مسابقة أميركا عام 1994 بعد أن أتى امتحان الكشف عن المنشطات إيجابيا، إلا أن ليس نتيجة لـ الكوكايين وإنما الايفيدرين، فكانت تلك المادة في بروتين كان يتناوله أوصاه به مدربه الشخصي وقتها.

فهرس مارادونا مقصدًا في مرمى اليونان طوال أول لقاء رياضي للأرجنتين بالمنافسة وفازت بها بأربعة أهداف بيضاء غير أن في الماتش اللاحقة في مُواجهة نيجيريا والتي ربحت بها الأرجنتين 2-1، اصطحبته ممرضة من يده حتى الآن الاجتماع وأخضعته لاختبار أعلن عن المنشطات أفاد عنه زمانها الأسطورة الارجنتيني "لقد قطعوا ساقي".

عشق نابولي

انتقل مارادونا إلى نابولي عام 1984 وأسهَم في تتويج الفرقة الرياضية بعدة ألقاب في إيطاليا، إضافة إلى كأس التحالف الأوروبي لرياضة كرة القدم (يويفا) وهو بطولة منافسات الدوري الأوروبي حاضرًا.

وبلغ الهوس بمارادونا إلى هنالك حيث أطلق فوق منه المعجبون لقب "سان جينارماندو" وهو خلط بين اسمه الـ2 "أرماندو" والقديس المفضل في نابولي "جينارو".

إلا أن الكره إنخرط في ماتش 1/2 ختامي بطولة 1990 بإيطاليا بين صاحبة الأرض والأرجنتين لأن منتخب "راقصي التانجو" تأهل للنهائي بركلات الترجيح على حساب "الأتزوري".

وفي الختامي أطلقت الحشود الإيطالية صيحات استهجان لدى عزف النشيد الوطني الأرجنتيني لتنتاب مارادونا وضع عام من الحنق وتتبدل علاقته بالجماهير الإيطالية.

الكنيسة المارادونية

دييجو مارادونا هو لاعب رياضة الساحرة المستديرة كرة القدم الأوحد وربما الرياضي الأوحد ايضاًً الذي تم معيشة كنيسة على شرفه.

اسمها الكنيسة المارادونية وأسسها محبوه بمدينة روساريو الأرجنتينية في ثلاثين تشرين الأول / تشرين أول 1998، المتزامن مع ذكرى ميلاد الأسطورة الأرجنتيني الـ38.

مهرجان كان

إبانة مهرجان كان السينمائي في دولة الجمهورية الفرنسية في عشرين أيار / آيار السالف وثائقيًا تحت عنوان "دييجو مارادونا" يتناول جوانب من حياته مثل الفقر والتوفيق والنساء والمواد المخدرة.

مارادونا المدير الفني

بدأ مارادونا مشواره التدريبي في 1994 على يد نادي ماندييو في مقاطعة كورينتس، مسقط رأس أمه دالما سالفادورا فرانكو، وفي 1995 تولى تمرين راسينج لكنه لم يحقق نتائج جيدة مع الفرقتين.

وبعدها تولى مارادونا الهيئة الفنية لفريقي الوصل والفجيرة بالإمارات وبين أواخر 2018 ويونيو / يونيو 2019 فرقة رياضية دورادوس دي سينالوا المكسيكي.

عاش مارادونا ايضا مسعى مران المنتخب الأرجنتيني بين 2008 و2010 حالَما قاده للتأهل لمونديال في جنوب أفريقيا الذي خرج منه من 1/4 الختامي بالخسارة بأربعة أهداف نقية في مواجهة دولة جمهورية ألمانيا الاتحادية.

مشاكله الصحية

دائما ما واجه مارادونا تأهب للسمنة، وفي 2005 خضع لعملية تحويل مجرى معدة في كولومبيا لأن وزنه بلغ إلى 120 كجم، علما بان طوله 1.66 سم.

ويتكبد مارادونا منذ مدة من التهاب المفاصل في الركبتين خضع بسببه حديثا لعميلة جراحية في الركبة اليمنى.

عاني مارادونا من أمراض أخرى ايضاًً ففي 1982 اصيب بالتهاب الكبد الوبائي أ وفي 2012 خضع لعميلة جراحية لازالة حصى من الكلى.

أبناؤه الثمانية

عند مارادونا 8 أولاد يعترف بـ5 من ضمنهم، ولقد أنجب دالما وجيانينا من قرينته الفائتة كلادويا فيافانيي وفي نابولي صبي دييجو مارادونا سيناجرا ثمرة علاقته من كريستينا سيناجرا.

عن الكاتب

ابداع

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

كورة ماتش